ملف انتخابات الزمالك - هجوم واقتحام وتسلم الأيادي .. وهيفاء وهبي

«2014-03-21 »

«عدد مرات القراءة :1840»

ملف انتخابات الزمالك - هجوم واقتحام وتسلم الأيادي .. وهيفاء وهبي
وكالات

هجوم واقتحام ومشادات وتسلم الأيادي وهيفاء وهبي هذا ملخص ما حدث في نادي الزمالك مساء الخميس.

شهد مساء الخميس اشتعال الأجواء داخل نادي الزمالك قبل أسبوع على إجراء الانتخابات التي ستأتي بمجلس إدارة جديد بين الثلاثي مرتضى منصور ورؤوف جاسر وكمال درويش.

تبدأ القصة بالندوة الرسمية التي أقامها رؤوف جاسر وفقا للاتفاق مع اللجنة المشرفة على الانتخابات في مقر النادي والتي هاجم خلالها كمال درويش بحجة أنه ليس مرشحا للرئاسة بل مجرد بوق دعائي لمنافسه مرتضى منصور

كما هاجم جاسر مرتضى نفسه مؤكدا أنه في حال نجاحه لن يقف الزمالك مجددا

في نفس التوقيت كان أحمد مرتضى منصور المرشح لعضوية مجلس الإدارة يضع منصة له في وسط النادي وجلب سماعات عملاقة وتم تشغيل أغاني "تسلم الأيادي" بصوت مرتفع من أجل إفساد مؤتمر جاسر

ومعها حضر كمال درويش إلى مقر النادي ليقتحم مؤتمر رؤوف جاسر ويحذره من ذكر اسمه مجددا أو الإساءة إليه بأي طريقة

وذهب درويش بعدها إلى منصة أحمد مرتضى منصور للدفاع عن نفسه من اتهامات رؤوف جاسر.

وعندها وصل مرتضى منصور إلى النادي وتوجه إلى منصة نجله مهاجما رؤوف جاسر وتوعده برفع الحذاء

وسخر مرتضى من جاسر مؤكدا أنه شخص مغمور ولا يعرفه أحد ولن يفوز في الانتخابات مهما حدث.

وكان جاسر قد وصف مرتضى بالكاذب بعدما أدعى أنه سيقيم حفل لهيفاء وهبي في النادي، ورد مرتضى قائلا: وأنت تعرف نمرة هيفاء وهبي منين يا رؤوف؟

وعاد مرتضى ليؤكد أنه لو نجح كمال درويش سيقف بجانيه وأنه دخل الانتخابات فقط من أجل إفشال رؤوف جاسر.

 



0