البارسا مهدد بالانهيار


نجوم سبورت
نجوم سبورت


2013-08-24


عاش فريق برشلونة احلى ايامه الكروية ايام ال2009 وهو الموسم الذي احرز فيه السداسية التي تستحق الاحترام رغم كل شيء !ولكن يبدو ان الفريق المثالي والوحش المرعب في طريقه للزوال او على الاقل التلاشي

لسنة الله في خلقه (لكل بداية نهاية) وللحكمة القائلة دوام الحال من المحال

التيكي تاكا في مهب الريح

الطريقة المرعبة التي ورثها ابناء البلوغرانا عبر فلسفة كرويف اصبحت مكشوفة لللصغير والكبير

فاعتماد التيكي تاكا بشكل روتيني دون اسلوب جديد ادخل البارصا في متهات تكيتيكية اعتمدتها الفرق التي تلعب كرة حديثة بشكلها الجديد والراقي وهي الضغط العالي في منتصف البارصا وسرعة الانتقال من الدفاع للهجوم ومع ثقل دفاع البارصا اصبحت التيكي تاكا كالاسد بلا اسنان او كمن يشهر سكينا في وجه اعدائه موهما نفسه بانه سيف بتار !

التبعية لميسي تهدد مستقبل الفريق

لا شك فان ان ليونيل ميسي النجم الاول في العالم نعمة على الفريق وهو الذي اهداه اهدافا حاسمة ولمسات سحرية غيرت مجريات المباريات لصالح البارصا في اكثر من مباراة وقد حذر الخبراء البارصا من اهمية ايجاد الحل الاحتياطي لميسي خاصة بعد ان انقذ ميسي البارصا من مخالب بورتو في كاس السوبر الاوربي في الموسم قبل الماضي وهو اللقاء الذي حضر فيه ليونيل وغاب فيه البقية وربما يجد البارصا ضالته في نايمار ولكن هذا يحتاج الى وقت والموسم طويل

سياسة التقشف تعصف بالنادي

يشهد الجميع للرئيس الحالي روسيل بانه رجل اقتصاد اكثر منها حنكة رياضية

فرغم استقدامه لنايمار بمبلغ متوسط الا انه لا يريد الانفاق لتدعيم المناصب الفارغة

في التشكيلة الكتالونية فالبارصا الذي كان بحاجة الى هداف + مدافعين سوبر

هو الان رهينة الوقت بدل الضائع في الميركاتو الصيفي ومعاندة روسيل في عدم الانفاق

على صفقات تنفع البارصا اكثر مما تضره تنبوء بموسم كارثي دفاعيا

رغم ثقة الجميع في القوة الضاربة لهجوم البارصا

ليونيل نايمار مجاملات تخفي الكثير

مما يتردد كثيرا في وسائل الاعلام ان نايمار فخور كثيرا بلعبه الى جانب ميسي

ولا يفوت نايمار لقاء اعلامي الا واثنى عن ميسي وبنسبة اقل يبادله ميسي الشعور

ولكن التحليل النفسي لهاته التصريحات تؤكد ان تخوف النجمان من بعضهما امر واقع واكيد

فنيمار يعلم انه سيلعب تحت جلباب ميسي مثل سابقه (فيا) الذي عانى من صرخات لوينيل في اكثر من فرصة يضيعها ومن لا يصدق كلامي وبالتحليل النفسي الدقيق

احتفال فيا المبالغ فيه بالهدف في شباك البارصا وهو الرغبة في الانتقام

وعلى نايمار ان يتخلى قليلا عن كبريائه وهذا مستبعد حتى يعمر طويلا مع ميسي

لامسيا في خبر كان ..!

لامسيا هي مثال فني وعلمي ناجح في تخريج النجوم ولكن عدم ثقة مدربي البارصا تيتو وتاتا

في نجومها اثر على الصورة التسويقية للمدرسة لا ليس هذا فقط بل لجاء البارصا الى مراقبة نجوم ناشئة في فرق اخرى من غير الاكادمية نفسها

كبر سن بعض الركائز

تشافي المايسترو خفت بريقه واصبح لاعب جيد بعد ان كان اعجوبة الوسط

قد يرجع هذا الامر الى الملل والتشبع بالاقلاب وعدم خوض تجربة اخرى او قد يكون للتقدم في السن

يعلم جمهور البارصا انه لم يعد تشافي زمان وهو الان في التشكيلة ربما للمجاملة او لعدم وجود البديل الجاهز

اما بيول فقد اصبح ثقيل التحرك وردالفعل وقليل التفاهم (فنيا) مع الجيل الجديد مع المدافعين

مثل بارترا وبدرجة اقل بيكي وحاجة الدفاع للتجديد اصبحت ملحة وبمطالبة جماهير البارصا

البارصا في مواجهة القضاء

واخيرا طرأت مشاكل جديدة خارج الملعب سوى للنجم ميسي بالتهرب الضريبي او للرئيس ساندرو روسيل

في تهم بالرشوة والكسب غير المشروع وسوى ان كانت هاته التهم ثابتة او باطلة (هذا يرجع للقضاء)

الا ان هاته المشاكل قد تؤثر على التركيز والوحدة في البيت الكتالوني

وفي الختام لا افوت القول بان البارصا قادر على تجاوز هاته العقبات فقط تحتاج ادارة ناجحة وارادة قوية

 



عدد مرات القراءة: 1909 مرة     |